السبت. أكتوبر 23rd, 2021

مختصون لـ #حياة_اف_ام: يجب دراسة أبعاد احلال العمالة الأردنية مكان الوافدة

#المرصد_التعليمي https://mounwat.com/

**أبو نجمة: لا بد أن تتم عملية احلال العمالة الأردنية مكان الوافدة بشكل تدريجي ومنظم

** أبو نجمة: ضبط استخدام العمالة الوافدة وليس الدفع بها لمغادرة المملكة

**الجبور: اجراءات محددة للتعامل مع العمالة الوافدة

**ابو الراغب: اعطاء الأولوية بالعمل للأردني واذا لم يتقدم يكون البديل وافد

#حياة_اف_ام

قال مختصون ان عملية احلال العمالة الأردنية بدل الوافدة يجب أن تتم وفق ضوابط معينة دون عشوائية، داعين إلى اعطاء الأولوية للأردنيين للعمل بالوظائف المختلفة.

وأضاف بعضهم لحياة اف ام عبر برنامج #استوديو_التحليل الذي قددمه محمد سلامة الأحد، ان عملية اخراج العمالة الوافدة من السوق المحلية ليست محددة؛ حيث أن هناك بعض القطاعات لا يزال هناك عزوف من الشباب الأردني عنها أو عدم وجود خبرة لديهم للعمل بها.

وقال أمين عام وزارة العمل الاسبق حمادة أبو نجمة إن الجزء الأكبر من العمالة الوافدة تعمل بتخصصات بعيدة عن طموحات الشباب الأردني، داعياً إلى ضرورة توفير بيئة عمل مناسبة تحفّز الشباب الاردني للدخول بهذه التخصصات”.

وأضاف أن “عملية احلال العمالة الأردنية بدل الوافدة لن تتم بسهولة؛ لأن أغلب العمالة الوافدة المتواجدة في الأردن هي متدنية المهارات والتعليم، بينما الباحثين عن العمل من الأردنيين هم متعلمون، لذا لا أعتقد ان يكون الهدف هو عملية الإحلال نفسها بقدر ما هي تنظيم لسوق العمل”.

وبين أنه عندما يتم استخدام العمالة الوافدة فقط في المهن المطلوبة بسوق العمل والتي يحجم عنها الأردنيون تصبح العمالة الوافدة تكميلية، بحيث تكمّل النقص في سوق العمل من خلال اجراءات ضبط استخدام العمالة الوافدة وليس الدفع بها لمغادرة المملكة؛ لان ذلك سيضر في بعض القطاعات الإقتصادية “.

ولفت إلى أن بعض القطاعات الإقتصادية قد تكون قادرة على استبدال العمالة الوافدة بأردنيين على أن يتم ذلك وفق شروط أهمها: تحسين ظروف العمل، شمول العاملين بها في الضمان الإجتماعي، زيادة الحوافز والأجور والإمتيازات، وتأهيل الأردنيين للعمل بهذه القطاعات، والشمول بالحقوق العمالية، والمكتسبات القانونية”.

وبين أنه لا بد أن تكون عملية احلال العمالة الأردنية مكان الوافدة بشكل تدريجي ومنظم بطريقة قانونية وفنية؛ لأن الإحلال المباشر العشوائي دون الأخذ بعين الإعتبار عوامل معينة سابقة الذكر سيكون بها خطأ كبير، وهو ما أدى الى زيادة العمالة الوافدة المخالفة في الممكلة، لافتاً إلى ضروة دراسة كل قطاع على حدى بما فيه من مشاكل واحتياجات”.

بدوره، قال مساعد الامين العام للشؤون الفنية بوزارة العمل عبدالله الجبور، إن أعداد العمالة الوافدة التي تحمل تصريح عمل ساري المفعول تتراوح ما بين 320 – 340 ألف وقد انتهى مدة تصريح بعضها خلال جائحة كورونا، حيث كان هناك ضغط كبير من أصحاب العمل والعمال لتجديدها”.

وأضاف ” هناك ثلاثة أنواع للعمالة الوافدة المتواجدين على أراضي المملكة منهم: من يحمل تصريح عمل منتهي أو دخل المملكة بقصد السياحة أو الزيارة وهؤلاء يغادروا بدون اي اجراء، فيما هناك من يحمل تصريح عمل ساري المفعول وهنا من حق صاحب العمل أن يقوم بالغاء تصريحه”.

وبين أنه سيتم منح الاجازات للعمالة الوافدة عند اعادة فتح الحدود، فيما سيسمح للعمالة الوافدة سارية تصاريح العمل بالمغادرة، وسيمنح الكفيل حق تسجيل عامل وافد آخر مكانه.

ولفت إلى أن تصريح العامل الوافد يرتبط بمدة عقده مع صاحب العمل، مؤكدا أن اخلاء الطرف من قبل صاحب العمل للعامل مرتبط مع العمالة التي تمتلك تصريحا قانونيا ولا يزال ساري المفعول.

وشدد على أن صاحب العمل يمتلك مهلة لمدة 90 يوماً بعد انتهاء التصريح لتجديده وفي حال تم رفض التجديد من قبل العامل أو صاحب العمل يتم السماح للعامل باصدار تصريح على صاحب عمل جديد بعد هذه المهلة.

وأكد أن العمالة الوافدة التي تمتلك تصريحا ستعود إلى الأردن عند اعادة فتح الحدود والمطارات، وذلك وفق شروط محددة.

من جهته، قال المحامي والناشط طارق ابو الراغب، ان اخراج العمالة الوافدة من السوق المحلية ليست محددة؛ حيث أن هناك بعض القطاعات لا يزال هناك عزوف من الشباب الأردني عنها أو عدم وجود خبرة لديهم للعمل بها، داعياً إلى أردنة الوظائف؛ لأنه مشروع وطني يساعد على حل مشكلة البطالة”.

وأضاف” يجب أن نعطي الأولوية للأردنيين للعمل في كافة الوظائف، وأن تكون ميزاته أفضل من ميزات العامل الوافد، وفي حال لم يتقدم الأردني يكون البديل الوافد”.

وعن الفيديو الذي أثار ضجة على مواقع التواصل الإجتماعي والذي تمثل بحديث أحد الأردنيين من الخارج عن أوضاع العمالة الوافدة المصرية في الأردن علّق” هناك من يريد تضخيم بعض الأمور بشكل يسيء للوطن والعمالة الأردنية”.

#أخبار_حياة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!