**نجوى قبيلات: تطبيق سيناريو التعليم المتمازج خاضع للحالة الوبائية

#المرصد_التعليمي https://mounwat.com/

**الصوراني: المدارس الخاصة ملتزمة بالقرارات الصادرة عن وزارة التربية والتعليم

**حجاوي: برامج صحية خاصة للتعامل مع طلبة الصفوف الأولى

#حياة_اف_ام
أكد أصحاب الاختصاص على ضرورة تحديد اجراءات صحية مشددة للوقاية من فيروس كورونا المستجد، بعد اعلان وزارة التربية والتعليم عن الموعد النهائي للعام الدراسي المقبل المحدد في الاول من ايلول القادم.

وأضافوا خلال حديثهم لحياة اف ام ضمن برنامج استديو التحليل الذي يقدمة محمد رياض، أن التعاون مستمر بين وزارتي التربية والتعليم والصحة والمدارس الخاصة، لتحديد البروتوكولات الصحية الواجب اتباعها لحماية الطلبة والكوادر التدريسية من خطر الوباء، حيث شددت الأمين العام للشؤون الإدارية والمالية في وزارة التربية والتعليم الدكتورى نجوى قبيلات، أن سيناريو التعليم عن بعد والتعليم المباشر، سوف يكون وفق ضوابط صحية يتم تحدديها مع وزارة الصحة ولجنة الاوبئة.

وبخصوص الملاحظات والشكاوي التي رصدتها الوزارة بخصوص من الطلبة واولياء الامور حول منصة درسك، تمت معالجتها وطورت المنصة باسلوب تفاعلي، وقامت بتصوير محتوى الفصل الدراسي الاول باسلوب جديد وبمؤثرات خاصة واستراتيجات تدريسية محدثة.

وحول البروتوكول الصحي لعودة الطلبة، قالت إن لجنة مشتركة بين الوزارتي لدراسة البروتوكول الصحي والتربوي كاملا وتحديد الشروط والمعايير الصحية.

وتوقعت قبيلات أن تحدد وزارة الصحة مسافة الأمان بين الطلبة ليكون من متر إلى متر ونصف، والذي سينطبق هذا الشرط على أكثر من 2000 مدرسة، مشيرةً أن الوزارة تعمل على توفير الشروط الصحية التي تضمن الصحة والسلامة للطلبة.

نقيب أصحاب المدارس الخاصة منذر الصوراني، أكد بأن قرار وزيرالتربية والتعليم بعدم رفع الرسوم وبقائها على الوضع السابق، لن يؤثرعلى جودة التعليم، مشيراً إلى أن الحالة الصحية والظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الأردنيين لا تسمح بزيادة رسوم الطلبة في الوقت الحالي.

وأشار إلى أن المدارس الخاصة لا يمكنها تجاوز إطار وزارة التربية والتعليم، وأنها ستتقيد في كل الاجراءات والبروتوكولات الصحية الصادرة عن الوزرة للوقاية من فيروس كورونا.

عضو لجنة الأوبئة الدكتور بسام حجاوي، أكد أن الاجراءات التي ستحدد من قبل وزارة الصحة حول عودة الطلبة للمدارس مرتبط بالحالة الوبائية في المملكة، وأن الوزارة بصدد الاعلان قريباً عن البروتوكولات الواجب اتباعها في المدارس.

مؤكداً أن وزارة الصحة تدرس بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم تحديد الاشتراطات الصحية والبروتوكولات المتبعة لعودة المدارس، وأن وزارة التربية تملك عدة بروتوكولات لسيناريوهات مختلفة وبحسب الحالة الوبائية.

حيث أن وزارة التربية والتعليم لديها تجارب بالسابق في التعامل مع بعض الحالات الوبائية مثل H1N1، والتنسيق معنا في أعلى مستوياته خصوصاً مديرية الصحة المدرسية التي تقوم بمتابعة المدارس وجاهزيتها وتعمل على تقويمها صحياً بالتنسيق مع وزارة الصحة، مشيرا بنفس الوقت أن هنالك برامج خاصة للتعامل مع الصفوف الاولى، تعنى بتثقيفهم وتوعيتهم على اجراءات السلامة الوقائية من الفيروس.

#أخبار_حياة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!