الأحد. أغسطس 1st, 2021

مختصان يؤكدان لحياة اف ام على ضرورة استمرار العملية التعليمية

#المرصد_التعليمي https://mounwat.com/

السعودي: لا يجوز إيقاف العملية التعليمية بسبب جائحة لا نعلم متى ستنتهي

عربيات: من الطبيعي إغلاق عدد من المدارس ولا يمكن تأثيرها على العملية التعليمية

أيّد مختصان وزارة التربية والتعليم، حول قرارها بإغلاق المدرسة التي تسجل إصابة بكورونا فقط.

وأكد المختصان لحياة اف ام، ضمن برنامج استديو التحليل التي قدمتها آيرس جرار، على ضرورة استمرار العملية التعليمية وعدم ايقافها بسبب جائحة كورونا.

حيث قال وزير التربية والتعليم الأسبق الدكتور فايز السعودي، إن قرار الحكومة حول التعليم المدمج وعودة الطلاب إلى مقاعدهم الدراسية، قرار سليم لديمومة العملية التعليمة.

وأضاف الوزير السعودي، أن الجائحة فرضت نفسها على الاردن كغيرها من دول العالم، ولا يمكن إيقاف العملية التعليمة حتى الانتهاء من الفيروس والقضاء عليه، مشيراً بنفس الوقت إلى ضرورة التشديد على الإجراءات الوقائية الصحية داخل أسوار المدرسة لضمان عدم انتقال العدوى لأكبر عدد ممكن في صفوف الطلبة والهيئة التدريسية.

أيّد السعودي قرار الوزارة، حول إغلاق المدرسة التي تسجل إصابة بكورونا لمدة 14 يوم، على أن تعود بعد قضاء المدة.

واتفقت الخبيرة التربوية الدكتورة بشرى عربيات، مع الوزير الأسبق السعودي، حول قرار الحكومة بعودة الطلاب إلى مقاعدهم الدراسية.

وقالت عربيات، إنه كان على الوزارة أن تبدا بالعملية التعليمية قبل شهر من الأن، وأن التأخير في عودة الطلبة ستدفع ضريبة ذلك، خصوصاً أن الفصل الأول من كل عام مقبل على العديد من المناسبات والعطل الرسمية وعطل الظروف
الجوية.
وحول إغلاقات المدارس التي تسجل إصابة بكورونا لمدة 14 يوم، قالت عربيات، إن اغلاق 50 مدرسة حتى اليوم من أصل 7 آلاف مدرسة حكومية وخاصة، عبارة عن رقم اعتيادي بلغة الأرقام، ومتوقع ايضا.

ولفتت عربيات، إلى أن التعليم المتمازج سيخلق فجوة كبيرة بين الطلبة والمعلمين، وسيؤثر بشكل كبير على مخرجات التعليم، بسبب اختلاف المعلمين أثناء التعليم الإلكتروني، والتعليم داخل الصفوف.

#أخبار_حياة #العودة_للمدارس #كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!